كيف تتعامل مع بطاريات الدرونز في اجواء الصيف الحارة



بطاريات ليثيوم البوليمر هي الأكثر شيوعا في استخدامات الدرونز - الطائرات بدون طيار. تستخدم البطاريات تفاعلات كيميائية لإنتاج الكهرباء. تعتبر بطاريات الليثيوم مثالية للطائرات بدون طيار لأنه يمكن تصنيعها في العديد من الأشكال والأحجام، كما أن الحجم يتناسب طرديا مع سعة الطاقة التي بداخلها. يتميز هذا النوع من البطاريات بمعدل تفريغ مرتفع وهو مثالي للمحركات الكهربائية، لذلك يتجه متسابقي الطائرات بدون طيار - FPV - إلى استخدامها، لأنها خفيفة ويمكن إعادة شحنها بسرعة، ولا تتطلب إلا إيجاد مصدر كهربائي، وجهاز شاحن لإعادة استخدامها ولكن لكل تلك المزايا لاتزال بطاريات الليثيوم خطيرة للغاية إذا لم يتم الاعتناء بها بشكل صحيح. تستخدم بطاريات الليثيوم في طائرات الدرونز التجارية والترفيهية. مشكلة البطاريات انها مكلفة بعض الشيء، ولها عدد دورات شحن محددة. قبل شراء بطاريات الليثيوم للدرونز انتبه للمعايير التالية :


  • Cell: يتم إنشاء البطارية عن طريق خلايا مستطيلة متصلة مع بعضها لتشكيل البطارية. تحتوي هذه الخلايا التي يمكن اعتبارها بطارية بحد ذاتها على جهد يبلغ ادناه ٣،٧ فولت. عبر توصيل المزيد من هذه المستطيلات على شكل سلسلة، يمكن أن يزيد الجهد إلى ٧،٤ فولت، فنحصل حينها على بطارية ذو خليتين وهكذا. تعمل كل طائرة بعدد خلايا معين ويرمز لها بـ S أو CELL، ويؤثر الفولت بشكل مباشر على دورة المحرك في الدقيقة الواحدة للمحرك الكهربائي، ويتم تصنيف المحركات بواسطة كيلو فولت، مما يعني دورة في الدقيقة لكل فولت، والفولت هو الجهد، وكلما زاد الجهد زادت السرعة.  


  •  mAh:  يتم استخدام السعة لقياس مقدار الطاقة التي يمكن للبطارية الاحتفاظ بها. وحدة السعة هي mAh فكلما زادت سرعة الطيران والحمل، قل وقت الطيران، لأن السرعة العالية تعني أنك بحاجة إلى مزيد من الطاقة.


  • Discharge: هو ببساطة مدى سرعة تفريغ البطارية بأمان، عندما ترى على البطارية رمز ورقم 75C. عادة في مثل سباق الطائرات بدون طيار الـ FPV ترى أصحاب هذه الطائرات يمكلون بطاريات ذات تفريغ مرتفع  لذا فإن التصنيف ( C ) الأعلى يعني أن بإمكانك الحصول على انطلاقة سريعة جدا في غمضة عين! العيب في تصنيف ( C ) العالي، يزيد من قيمة تكلفة البطارية. هناك بعض الأخطاء الشائعة في التعامل مع البطاريات، والتي تتسبب بتقليل عزم الطائرة أثناء رحلة الطيران، وإليك هذه النصائح : 


١- لا تقم بشحن البطارية الساخنة بعد عملية الطيران مباشرة، ولا تخزنها في مكان حار.

٢- لا تستخدم بطارية غير متوازنة في الفولت بين خلاياها. 

٣- لا تستخدم البطارية المنتفخة، وإن كان ولا بد قم بتخزينها في مكان لا تستطيع النيران أن تتمدد عن خارجه.

٤- لا تتجاهل وقت الطيران المحدد لاستخدام البطارية، لأن ذلك يجهد بنية البطارية.

٥- لا تستخدم البطارية التي سقطت أو جرحت بآلة حادة مباشرة على الطائرة، حتى يتم معاينتها بصريا بشكل جيد. 


سلامة وصحة البطارية الجيدة تبدأ من الممارسات السليمة لها. الطيران لمسافات بعيدة خارج نطاقك بدون سبب، يزيد من احتمالية التعرض لحادث خارج عن السيطرة، كهبوط في مستويات الفولت، مثل الحوادث التي وقعت لإحدى منتجات شركة DJI حيث كان مستخدمي بطاريات من نوع : TB50، TB55،  تسقط طائراتهم من السماء من غير سابق إنذار، نتيجة لخلل مصنعي في البطاريات، وقد صرحت الشركة واعتذرت في بيان لها من عدم الطيران لإرتفاع يزيد عن ٥٠م، وعدم خروج الطائرة عن LOS.



تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.